أمراض الجلدأمراض المناعة الذاتية

البهاق: 6 أعراض

أسباب وأعراض وتشخيص وعلاج مرض البهاق الجلدي

البهاق: 6 أعراض, أسباب وأعراض وتشخيص وعلاج مرض البهاق الجلدي, البهاق أعراضه وعلاجه, ما هو شكل البهاق في بدايته؟ ما هو اسرع علاج للبهاق؟ ما سبب ظهور البهاق المفاجئ؟ ما هو نقص الفيتامين الذي يسبب البهاق؟ كيف تعرف انك مصاب بالبهاق؟ كيف اعرف ان البقع البيضاء بهاق ام لا؟ Vitiligo

أعراض البهاق: 6 أعراض

العرض الرئيسي للبهاق هو فقدان اللون الطبيعي أو الصباغ، وهو ما يسمى إزالة التصبغ. يمكن أن تظهر البقع ناقصة الصباغ في أي مكان على جسمك ويمكن أن تؤثر على:

  1. بقع بيضاء ناصعة في الجلد، والذي تظهر عليه بقع بيضاء حليبية، غالبًا على اليدين والقدمين والذراعين والوجه. ومع ذلك، يمكن أن تظهر البقع في أي مكان.
  2. بياض الشعر، والذي يمكن أن يتحول إلى اللون الأبيض في المناطق التي يفقد فيها الجلد صبغته. يمكن أن يحدث هذا على فروة الرأس والحاجب والرموش واللحية وشعر الجسم.
  3. الأغشية المخاطية، مثل الجزء الداخلي للفم أو الأنف.
  4. تدني احترام الذات أو سوء الصورة الذاتية بسبب المخاوف بشأن المظهر، مما قد يؤثر على نوعية الحياة.
  5. التهاب القزحية، وهو مصطلح عام يصف الالتهاب أو التورم في العين.
  6. التهاب في الأذن.
تشخيص البهاق
شكل الجلد في البهاق

المزيد من التفاصيل فيما يلي:

نقاط يجب تذكرها حول البهاق

  • البهاق هو اضطراب مناعي ذاتي مزمن (طويل الأمد) يتسبب في فقدان مناطق من الجلد لونها.
  • يعتقد العلماء أن البهاق هو أحد أمراض المناعة الذاتية حيث يقوم الجهاز المناعي للجسم بمهاجمة وتدمير خلايا الجلد التي تصنع اللون.
  • لا يوجد علاج للبهاق. تتمثل أهداف العلاج في إبطاء المرض أو إيقافه، ومساعدة خلايا الجلد التي تنتج اللون على النمو مرة أخرى، وإعادة اللون إلى البقع البيضاء من الجلد.
  • قد يكون العيش مع البهاق أمرًا صعبًا. يمكنك المساعدة في إدارة المرض من خلال العثور على طبيب يعالج الأشخاص المصابين بالبهاق. يمكن أن يساعدك التحدث إلى أحد المستشارين والتواصل مع العائلة والأصدقاء للحصول على الدعم على التأقلم.

ما هو البهاق؟

البهاق هو اضطراب مناعي ذاتي مزمن (طويل الأمد) يتسبب في فقدان مناطق من الجلد لونها. عندما يتم مهاجمة وتدمير خلايا الجلد التي تصنع اللون، يتحول لون الجلد إلى اللون الأبيض الحليبي.

في بعض الأحيان قد يكون لدى الشخص المصاب بالبهاق أفراد من العائلة مصابون بالمرض أيضًا. لا يوجد علاج للبهاق، ولكن العلاج قد يساعد في ظهور لون البشرة بشكل أكثر تجانسًا.

من يصاب بالبهاق؟

يمكن لأي شخص أن يصاب بالبهاق، ويمكن أن يحدث في أي عمر. بالنسبة للعديد من الأشخاص، تظهر البقع البيضاء قبل سن العشرين.

يبدو أن البهاق يحدث أكثر عند الأشخاص الذين لديهم أفراد في العائلة مصابون بهذا الاضطراب أو الذين يعانون من بعض أمراض المناعة الذاتية، مثل التهاب المفاصل الروماتويدي والسكري من النوع الأول.

امراض المناعة الذاتية
اهم امراض المناعة الذاتية: المزيد هنا

ما هي أعراض البهاق؟

العرض الرئيسي للبهاق هو فقدان اللون الطبيعي. يمكن أن تظهر البقع على أي جزء من جسمك ويمكن أن تؤثر على:

  • الجلد، الذي يصاب ببقع بيضاء حليبية، عادة على اليدين والقدمين والذراعين والوجه.
  • الشعر الذي يمكن أن يتحول إلى اللون الأبيض على فروة الرأس والحاجب والرموش واللحية.
  • داخل فمك أو أنفك.

يمكن أيضًا أن يعاني الأشخاص المصابون بالبهاق من مشاكل في العينين والأذنين. بالإضافة إلى ذلك، قد يشعر الأشخاص المصابون بهذا الاضطراب بالقلق بشأن مظهر بشرتهم، مما قد يؤثر على الصحة العامة.

ما الذي يسبب البهاق؟

يعتقد العلماء أن البهاق هو أحد أمراض المناعة الذاتية حيث يقوم الجهاز المناعي للجسم بمهاجمة وتدمير خلايا الجلد التي تصنع اللون. أيضًا، قد يلعب تاريخ عائلتك وجيناتك دورًا في التسبب في البهاق.

أخيرًا، في بعض الأحيان، قد يؤدي التعرض لحروق الشمس أو حدث حياتي مرهق أو الاتصال بمواد كيميائية إلى ظهور البهاق أو تفاقمه.

نظرة عامة على البهاق

البهاق هو اضطراب مناعي ذاتي مزمن (طويل الأمد) يتسبب في فقدان بقع من الجلد للصباغ أو اللون. يحدث هذا عندما يتم مهاجمة الخلايا الصباغية – خلايا الجلد التي تصنع الصبغة – وتدميرها، مما يتسبب في تحول الجلد إلى اللون الأبيض الحليبي.

في البهاق، عادة ما تظهر البقع البيضاء بشكل متناظر على جانبي الجسم، مثل كلتا اليدين أو الركبتين. في بعض الأحيان، يمكن أن يكون هناك فقدان سريع للون أو الصبغة وحتى تغطية مساحة كبيرة.

النوع الفرعي القطعي من البهاق هو أقل شيوعًا ويحدث عندما تكون البقع البيضاء على جزء أو جانب واحد فقط من الجسم، مثل الساق أو جانب واحد من الوجه أو الذراع. غالبًا ما يبدأ هذا النوع من البهاق في سن مبكرة ويتطور لمدة تتراوح من 6 إلى 12 شهرًا ثم يتوقف عادةً.

البهاق هو أحد أمراض المناعة الذاتية . عادةً، يعمل الجهاز المناعي في جميع أنحاء الجسم لمحاربة الفيروسات والبكتيريا والعدوى والدفاع عنها. في الأشخاص الذين يعانون من أمراض المناعة الذاتية، تهاجم الخلايا المناعية أنسجة الجسم السليمة عن طريق الخطأ. قد يكون الأشخاص المصابون بالبهاق أكثر عرضة للإصابة باضطرابات المناعة الذاتية الأخرى أيضًا.

قد يكون لدى الشخص المصاب بالبهاق في بعض الأحيان أفراد من العائلة مصابون بالمرض أيضًا. على الرغم من عدم وجود علاج للبهاق، إلا أن العلاجات يمكن أن تكون فعالة جدًا في إيقاف تطوره وعكس آثاره، مما قد يساعد في ظهور لون البشرة بشكل أكثر تناسقًا.

من يصاب بالبهاق؟

يمكن لأي شخص أن يصاب بالبهاق، ويمكن أن يتطور في أي عمر. ومع ذلك، بالنسبة للعديد من الأشخاص المصابين بالبهاق، تبدأ البقع البيضاء في الظهور قبل سن العشرين، ويمكن أن تبدأ في مرحلة الطفولة المبكرة.

يبدو أن البهاق أكثر شيوعًا عند الأشخاص الذين لديهم تاريخ عائلي من هذا الاضطراب أو الذين يعانون من بعض أمراض المناعة الذاتية، بما في ذلك:

البهاق أعراضه وعلاجه
البهاق: 6 أعراض

أعراض البهاق:

العرض الرئيسي للبهاق هو فقدان اللون الطبيعي أو الصباغ، وهو ما يسمى إزالة التصبغ. يمكن أن تظهر البقع ناقصة الصباغ في أي مكان على جسمك ويمكن أن تؤثر على:

  • الجلد، والذي تظهر عليه بقع بيضاء حليبية، غالبًا على اليدين والقدمين والذراعين والوجه. ومع ذلك، يمكن أن تظهر البقع في أي مكان.
  • الشعر، والذي يمكن أن يتحول إلى اللون الأبيض في المناطق التي يفقد فيها الجلد صبغته. يمكن أن يحدث هذا على فروة الرأس والحاجب والرموش واللحية وشعر الجسم.
  • الأغشية المخاطية، مثل الجزء الداخلي للفم أو الأنف.

يمكن للأشخاص المصابين بالبهاق أيضًا أن يتطور لديهم:

  • تدني احترام الذات أو سوء الصورة الذاتية بسبب المخاوف بشأن المظهر، مما قد يؤثر على نوعية الحياة.
  • التهاب القزحية، وهو مصطلح عام يصف الالتهاب أو التورم في العين.
  • التهاب في الأذن.

أسباب البهاق

يعتقد العلماء أن البهاق هو أحد أمراض المناعة الذاتية حيث يقوم الجهاز المناعي في الجسم بمهاجمة الخلايا الصباغية وتدميرها. بالإضافة إلى ذلك، يواصل الباحثون دراسة كيف يمكن أن يلعب تاريخ العائلة والجينات دورًا في التسبب في البهاق. في بعض الأحيان، قد يؤدي حدث ما – مثل حروق الشمس، أو الاضطراب العاطفي، أو التعرض لمواد كيميائية – إلى تحفيز البهاق أو تفاقمه.

تشخيص البهاق

لتشخيص البهاق، سوف يسأل طبيبك عن تاريخ عائلتك ويقوم بإجراء فحص بدني شامل. قد يتضمن الاختبار تقييمًا دقيقًا لبشرتك. يستخدم الأطباء أحيانًا مصباح وود، المعروف أيضًا باسم الضوء الأسود، وهو ضوء فوق بنفسجي يسلطه الطبيب على جلدك. إذا كنت مصابًا بالبهاق، فإن الضوء يجعل المناطق المصابة من جلدك تبدو طباشيرية ومشرقة.

تشخيص البهاق
تشخيص البهاق

يمكن أن تشمل الاختبارات الأخرى ما يلي:

  • اختبارات الدم للتحقق من أمراض المناعة الذاتية الأخرى.
  • فحص العين للتحقق من التهاب القزحية، وهو التهاب في جزء من العين والذي يحدث أحيانًا مع البهاق.
  • خزعة الجلد، وهو ما يعني أخذ عينة صغيرة من الجلد لفحصها تحت المجهر. يمكن للأطباء فحص الأنسجة بحثًا عن الخلايا الصباغية المفقودة التي تظهر في الجلد المصاب بالبهاق.

علاج البهاق

قد يصف طبيبك دواءً يركز على إيقاف الجهاز المناعي من تدمير الخلايا الصباغية وتحسين مظهر الجلد . في معظم الحالات، تكون أهداف العلاج هي:

  • إبطاء أو إيقاف تقدم المرض.
  • تشجيع إعادة نمو الخلايا الصباغية.
  • استعادة اللون للبقع البيضاء من الجلد، مما يمكن أن يساعد في جعل لون البشرة يبدو أكثر تناسقًا.

من المهم أن تتذكر أن العلاج قد يستغرق وقتًا، ولا يستجيب الجميع. بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن تختلف نتائج العلاج من جزء من الجسم إلى آخر، وقد تظهر بقع جديدة في هذه الأثناء. في بعض الأحيان، يوصي الأطباء بأكثر من علاج للحصول على أفضل النتائج.

يمكن أن تشمل العلاجات ما يلي:

  • الأدوية أو كريمات الجلد العلاجية، مثل الكورتيكوستيرويدات أو مثبطات الكالسينيورين، والتي قد تكون قادرة على إعادة اللون إلى البقع البيضاء من الجلد.
  • استخدام الضوء (العلاج بالضوء) للمساعدة في إعادة اللون إلى الجلد. هناك عدة أشكال مختلفة من العلاج بالضوء. قد يستخدم الأطباء الصناديق الضوئية لعلاج مناطق واسعة من البهاق واستخدام العلاج بالليزر في مناطق أكثر تحديدًا.
  • إزالة التصبغ، أو إزالة اللون من المناطق الداكنة من الجلد بحيث يتناسب مع البقع البيضاء. يوصي الأطباء عادةً بهذا العلاج للأشخاص الذين يعانون من البهاق في أكثر من نصف أجسادهم. يميل فقدان التصبغ إلى أن يكون دائمًا ويمكن أن يستغرق أكثر من عام حتى يكتمل. كما هو الحال مع العلاجات الأخرى، من المهم جدًا الحد من التعرض لأشعة الشمس أثناء العلاج وبعده.
  • قد يفكر أطباء الجلد في استخدام التقنيات الجراحية لعلاج البهاق القطعي طويل الأمد أو البهاق من أي نوع لا تنجح معه العلاجات الأخرى. لا يُنصح عادةً بالجراحة عندما ينتشر البهاق أو للأشخاص الذين يصابون بالندبات بسهولة أو يصابون بالجدرات، وهي ندبات بارزة تنمو بشكل أكبر من الجرح الذي تسبب في الندبة.

من يعالج  البهاق؟

مقدمو الرعاية الصحية الذين يعالجون البهاق هم:

  • أطباء الأمراض الجلدية، الذين يتخصصون في تشخيص وعلاج اضطرابات الجلد والشعر والأظافر.
  • أطباء الرعاية الأولية، مثل طبيب الأسرة أو طبيب الباطنة.
  • وقد يقدم متخصصون آخرون الرعاية أيضًا، مثل أطباء العيون (الذين يعالجون مشاكل العين).
تشخيص البهاق
مريض البهاق

العيش مع البهاق:

قد يكون العيش مع البهاق أمرًا صعبًا. يشعر بعض الأشخاص المصابين بهذا الاضطراب بالحرج أو الحزن أو الخجل أو الانزعاج من التغيرات التي تطرأ على مظهرهم. في بعض الأحيان، يمكن أن يؤدي هذا إلى تدني احترام الذات والاكتئاب. إن طلب المشورة والمساعدة من أخصائي الصحة العقلية يمكن أن يساعدك على التعامل مع الاضطراب وعلاج الاكتئاب.

بالإضافة إلى العلاجات التي يوصي بها طبيبك، يمكنك المساعدة في إدارة المرض عن طريق:

  • حماية بشرتك من الشمس. استخدمي واقي الشمس وارتدي الملابس للمساعدة في حماية بشرتك من حروق الشمس والأضرار طويلة المدى.
  • استخدام مستحضرات التجميل، مثل مستحضرات التسمير الذاتي أو الأصباغ، لتغطية البقع ناقصة الصباغ من الجلد. تحدث مع طبيبك حول المستحضر أو ​​الصبغة التي يجب عليك استخدامها.
  • العثور على طبيب لديه خبرة في علاج المصابين بالبهاق.
  • التعرف على الاضطراب والعلاجات لمساعدتك على اتخاذ قرارات بشأن الرعاية.
  • التحدث مع أشخاص آخرين مصابين بالبهاق. فكر في العثور على مجموعة دعم للبهاق في منطقتك أو من خلال مجتمع عبر الإنترنت.
  • التواصل مع العائلة والأصدقاء للحصول على الدعم.
آخر تحديث: 08/11/2023 -المصدر: niams.nih.gov

د.رضوان فريد غزال

أخصائي وإستشاري أمراض الأطفال, مؤسس و مشرف و مالك موقعي عيادة طب الأطفال و دكتور أونلاين على شبكة الإنترنت.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى